الرئيسية / الموضوعات / اخبار / الكويت | إبعاد الوافدين… والدفعه الأولى ٨٥ سورياً

الكويت | إبعاد الوافدين… والدفعه الأولى ٨٥ سورياً

الكويت | إبعاد الوافدين… والدفعه  الأولى  ٨٥ سورياً

الكويت | إبعاد الوافدين... والدفعه الأولى ٨٥ سورياً

بدأت وزارة الداخلية تنفيذ توصيات اللجنة المختصة بإجراء دراسة شاملة لحالات منتظري الإبعاد، الموقوفين في إدارة الإبعاد التي يترأسها المحامي العام المستشار محمد راشد الدعيج، والتي دعت في تقريرها إلى تنفيذ الإبعاد الإداري بحق أي مقيم سوري أو يمني إلى بلاده فوراً، بعد استثناء الجنسيتين في الفترة الماضية نظراً للظروف التي يمر بها بلداهما.

وكشف مصدر مطلع عن «ضبط حوالي 85 مقيماً سورياً سيتم تنفيذ الإبعاد الإداري في حقهم للمصلحة العامة».

وأكد المصدر أن «جميع مخالفي الإقامة في حال لم يتم التمديد لهم، خصوصاً السوريين واليمنيين منهم، سيتم إبعادهم فوراً إلى بلدانهم، خصوصاً أن هناك رحلات جوية حالياً مباشرة إلى سورية».

وأضاف أنه «في حال التمديد للمخالف لمدة شهر فسوف يتم إخراجه من الحجز بكفالة مواطن كويتي لكي يعدل وضعه وفق إقامة سارية المفعول، أو أن يبحث عن كفيل آخر، في حين يجري حالياً إبعاد الوافدين الموجودين في سجن طلحة إلى بلدانهم بعد تعذر حصولهم على كفيل».

وأضاف المصدر أنه «وفق قرار وزير الداخلية في نوفمبر الماضي، تم إخلاء سبيل جميع السوريين الموجودين في سجن طلحة، على الرغم من وجود عدد كبير منهم صادر ضدهم قرار بالإبعاد، إلا إنه تم إخلاء سبيلهم وتمديد إقاماتهم لتعديل أوضاعهم، ولكن المفاجأة أن لا أحد منهم التزم بوضع إقامة سوى ما يقارب 10، أما الباقون فقد تواروا عن الأنظار ولم يلتزموا بالتعهد، فصدر قرار ضد كفلائهم الكويتيين بمنع الكفالات عنهم لمدة سنة».

وأشار إلى «صدور قرار بضبط وإحضار السوريين البالغ عددهم أكثر من 40 وافداً صادرة ضد غالبيتهم قرارات إبعاد للمصلحة العامة، وعليه تم تشكيل فرقة من وزارة الداخلية لضبطهم وإحضارهم وإبعادهم إلى سورية فوراً».

وأكد المصدر أن «المواطنين الكويتيين سبق أن تقدموا بتظلمات لرفع حظر الكفالات عنهم ولوضع إقامات خدم على كفالتهم إلا انها رفضت كلها».

الرابط المختصر لموضوع: https://egkwt.com/OIk0Q

شاهد أيضاً

4 معتديات اعتبرن تدخلهن فزعة لصديقتهن على وقع اصطدام مواطنة بنجل مصرية كان يلهو بدراجته على الشاطئ، تبادلت مصريتان وخمس مواطنات الضرب والشتم، حتى تدخل رجال الأمن وأحالوا الطرفين إلى التحقيق. وفي التفاصيل فإن المواطنات الخمس كنّ يتجولن على دراجاتهن الهوائية، فاصطدمت إحداهن بطفل مصري كان برفقة والدته وصديقتها، الأمر الذي أغضب أمه وحصلت مشادة بينها وبين المواطنة تطورت إلى الاعتداء بالضرب، ومن ثم تدخل صديقاتها لنصرة زميلتهن، وتكاتفن ضرباً على الأم المصرية وصديقتها وطرحنها أرضاً وقمن بركلها على وجهها وكل أنحاء جسدها بالأحذية، ثم قامت إحداهن بشدّها من شعرها عقاباً لها على ضرب إحداهن. عمليات وزارة الداخلية، وفور تلقيها بلاغاً بما حدث... انتقل الى الموقع رجال النجدة، وسيطروا على المنازلة النسائية التي تخللها سب وقذف، وحصلوا على هوياتهن وطلبوا منهن إحضار تقارير طبية، والتوجه إلى المخفر. وبحسب مصدر مطلع فإنه «أثناء وجود المتهاوشات في مستشفى مبارك، قامت المصرية بتصوير مقطع فيديو بدت فيه باكية، واتهمت الطرف الآخر بضربها ونشرته إلكترونياً، مشيراً إلى أنه بعد مثولهن أمام ضابط في المخفر تبادلن الاتهامات، وسجل بحقهن قضية حملت مسمى تبادل ضرب وسب، وتمت إحالتهن الى التحقيق لاستجلاء الحقيقة». وتعليقاً على الواقعة، قال بيان صادر عن وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج إن «الوزيرة نبيلة مكرم تتابع الحادث الذي تعرّضت له السيدة المصرية، من قبل كويتيات، على إثر شجار نشب بينهن، وتفضل عدم تداول القضية، حتى لا تؤثر على المسار القانوني، مؤكدة ثقتها في السلطات الكويتية وعدالة إجراءاتها، فالقضاء الكويتي لا يميز بين فرد وآخر، والجميع سواسية أمامه». وأوضح البيان أن «الموضوع قيد التحقيق من قبل السلطات الكويتية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الموقف من قبل السيدة المصرية، كما أن السفارة والقنصلية تقومان بمتابعة التحقيقات».

جريدة الراي الكويتية:خمس مواطنات ضربنَ مصريّة بالأحذية

جريدة الراي الكويتية:خمس مواطنات ضربنَ مصريّة بالأحذية 4 معتديات اعتبرن تدخلهن فزعة لصديقتهن على وقع …