منعت فرنسا مادة مضافة لصلصة الطماطم المصنعة والعلكة بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، لانها مادة مسرطنة

فرنسا تحظر مادة تضاف إلى العلكة لتسببها فى «السرطان»

 

منعت  فرنسا مادة مضافة للطعام بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، لانها مادة مسرطنة  حسبما أعلن المسئولون. ووفقاً لموقع صحيفة «ديلى ميل» البريطانية أوضح المسئولون الصحيون أن مادة «ثانى أكسيد التيتانيوم» أو «E171»، التى تُضاف إلى العلكة والشيكولاتة والصلصة المعلبة لجعلها بيضاء، لن يُسمح بها فى البلاد اعتبارًا من العام المقبل. ويأتى ذلك بعد أن وجدوا أن المادة الكيميائية المسببة للسرطان تعبر جدار أمعاء الحيوانات إلى الرئتين والكبد بعد التعرض الفموى لها، لكن المسئولين الحكوميين فى بريطانيا يدعون أن E171 ليس مصدر قلق وليس هناك «حظر فى المملكة المتحدة مخطط له». وتتم إضافة المادة المبيضة «E171» أيضًا بشكل متكرر إلى الحلويات والمثلجات، بالإضافة إلى الطلاء ومعجون الأسنان والواقى من الشمس.

وكان المعهد الوطنى الفرنسى للبحوث الزراعية أول من أثار المخاوف من أن E171 قد يكون له آثار ضارة على الحيوانات. وكشفت الدراسة التى أجريت على الفئران شهدت زيادة بنسبة 40% فى النمو قبل التسرطن عندما أضيفت المادة المضافة إلى مياهها لمدة 100 يوم. واقترح بحث فى مختبر نموذجى أن E171 يضر بأمعائنا، ما يسمح للبكتيريا الضارة بدخول الجهاز الهضمى ويمنع امتصاص المواد الغذائية. بعد ذلك طُلب من وكالة AMSES للصحة والسلامة مراجعة 25 دراسة تبحث فى المكون، وخلصوا إلى أن هناك نقصا فى البيانات العلمية التى تثبت أن المادة المضافة آمنة للبشر وأنه لا يمكن تحديد كمية يومية مقبولة، حسبما أعلنت وزارتا الاقتصاد والبيئة الفرنسية فى بيان مشترك أمس. ويشدد المسئولون الصحيون الفرنسيون على أن هذا “كإجراء وقائى” ويوصون الشركات المصنعة للأغذية باستخدام «البدائل المعروفة». ويضيف البيان «نظرًا لأن المادة المضافة E171 تستخدم على مستوى الاتحاد الأوروبى، فسيتم إخطار هذا الطلب عند توقيعه على المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء الأخرى، والتى ستجتمع فى غضون 10 أيام لدراسة هذا الإجراء»

شاهد أيضاً

علاج قوي لتقرحات الفم واللسان بالاعشاب وبطريقه سهله التحضير في المنزل

علاج قوي لتقرحات الفم واللسان بالاعشاب تقرحات الفم واللسان هي عبارة عن التهابات سطحية وتقرحات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.