أخبار عاجلة

رسوم الولادة للوافدات… ستزيد الضعف او أكثر من 100 دينار

فيما أعلن وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح، أمس، أن «الوزارة تعكف على زيادة رسوم الولادة للوافدات»، أوضحت مصادر صحية لـ«الراي» أن «رسوم ولادة الوافدات، اللاتي يمتلكن إقامة صالحة، تبلغ حالياً 50 ديناراً وهي رسوم لا تتناسب والتكلفة الحقيقية للخدمة، لا سيما في ظل ارتفاع تكاليف الخدمات الطبية بصفة عامة».

ورجحت المصادر أن «تصل نسبة الزيادة المتوقعة، بعد استكمال الدراسة التي تجريها الوزارة بهذا الشأن، إلى ما يفوق نسبة 100 في المئة (أي 100 دينار أو أكثر) مقارنة بالرسوم الحالية»

ورجحت المصادر أن «تصل نسبة الزيادة المتوقعة، بعد استكمال الدراسة التي تجريها الوزارة بهذا الشأن، إلى ما يفوق نسبة 100 في المئة (أي 100 دينار أو أكثر) مقارنة بالرسوم الحالية».
وإذ ذكّرت بـ«وجود فارق شاسع في رسوم الولادة بين القطاعين الحكومي والخاص»، أكدت المصادر أن «الأسعار، بعد الزيادة المتوقعة للخدمة، ستظل أقل أيضاً من نظيرتها في القطاع الخاص»، مشيرة إلى أن «مراجعة الرسوم تأتي بهدف الارتقاء بمستوى وجودة الخدمة المقدمة للمريض، وهو ما تضعه الوزارة على رأس أولوياتها».
من جانب آخر، وجه مجلس الأمة عبر عدد من نوابه «صرخة» إلى الحكومة بضرورة تسريع تعويض المتضررين من موجة الأمطار الاخيرة، ودراسة أسباب التضخم والغلاء.


وأكدت الحكومة في الجلسة السرية أنها بكل أجهزتها العسكرية والأمنية تبدي دائماً استعدادها وجهوزيتها تحسباً لأي طارئ، أو تطور يخص الأوضاع في المنطقة، وشددت على حرصها على أمن البلاد وسلامة المواطنين والمقيمين.
ووافق مجلس الأمة أمس على الميزانيات والحسابات الختامية لثماني جهات حكومية، هي المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، وهيئة أسواق المال، والمؤسسة العامة للرعاية السكنية، والصندوق الوطني لرعاية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وبنك الكويت المركزي، وهيئة تشجيع الاستثمار المباشر، ووكالة الأنباء الكويتية.

شاهد أيضاً

عاجل كويتي يهدد بتفجير القنصليه المصريه بالكويت

عاجل كويتي يهدد بتفجير القنصليه المصريه بالكويت

قام السفير المصري لدى البلاد طارق القوني بتفقد القنصلية المصرية بمنطقة السلام صباح اليوم، وذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.